الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

آخر

291 - أخبرنا أبو بكر محمد بن محمد بن أبي القاسم المؤدب ، أن محمد بن رجاء بن إبراهيم أخبرهم ، أبنا أحمد بن عبد الرحمن ، أبنا أبو بكر أحمد بن موسى بن مردويه ، ثنا أحمد بن إسحاق ، ثنا محمد بن يحيى ، ثنا نصر بن علي ، ثنا محمد بن عبد الرحمن الطفاوي ، عن أيوب ، عن عكرمة ، عن ابن عباس : ولقد آتيناك سبعا من المثاني ، قال : فاتحة الكتاب .

[ ص: 294 ] محمد بن عبد الرحمن : تكلم فيه ، وقد روى له البخاري في " كتابه " .

له شاهد في " صحيح البخاري " ، من حديث أبي سعيد بن المعلى .... كنت أصلي في المسجد فدعاني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فلم أجبه ، فقلت : يا رسول الله إني كنت أصلي ، فقال : " ألم يقل الله : استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم ، ثم قال لي : " لأعلمنك سورة هي أعظم السور في القرآن قبل أن نخرج من المسجد " ، ثم أخذ بيدي فلما أراد أن يخرج ، قلت له : ألم تقل : لأعلمنك سورة هي أعظم سورة في القرآن ؟ قال : " الحمد لله رب العالمين ، هي السبع المثاني ، والقرآن العظيم الذي أوتيته " .

وفي " صحيحه " أيضا من حديث سعيد المقبري عن أبي هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " أم القرآن هي السبع المثاني والقرآن العظيم " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث