الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 204 ] آخر

1005 - أخبرنا أبو بكر محمد بن أبي عبد الله بن أبي الفتح النهرواني ببغداد ، أن أبا الحسن سعد الخير بن محمد بن سهل الأنصاري أخبرهم قراءة عليه ، أنا أبو محمد عبد الرحمن بن حمد الدواني ، أنا أبو نصر أحمد بن الحسين الكسار ، أنا أبو بكر أحمد بن محمد بن إسحاق السني ، أنا محمد بن صاعد والقاضي أبو عبيد علي بن الحسين بن حرب قالا : نا زيد بن أحزم ، نا يزيد بن هارون ، نا إبراهيم بن سعد ، عن الزهري ، عن عامر بن سعد ، عن أبيه ، أن أعرابيا قال : يا رسول الله ، إن أبي كان يصل الرحم ويفعل ، فأين هو ؟ قال : في النار ، فكأن الأعرابي وجد من ذلك ، فقال : يا رسول الله ، فأين أبوك ؟ قال له : حيثما مررت بقبر كافر فبشره بالنار ، قال : ثم إن الأعرابي أسلم ، قال : فقال : لقد كلفني رسول الله صلى الله عليه وسلم تعبا ، ما مررت بقبر كافر إلا بشرته بالنار .

[ ص: 205 ] سئل الدارقطني عنه فقال : يرويه محمد بن أبي نعيم والوليد بن عطاء بن الأغر ، عن إبراهيم بن سعد ، عن الزهري ، عن عامر بن سعد ، عن سعد وغيره ، يرويه عن إبراهيم بن سعد ، عن الزهري مرسلا ، وهو الصواب .

قلت : وهذه الرواية التي رويناها تقوي المتصل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث