الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الباب الخمسون في سرية أبي قتادة أيضا إلى بطن إضم في أول شهر رمضان قبل فتح مكة

تنبيه : في بيان غريب ما سبق

إضم : بكسر الهمزة وفتح الضاد المعجمة وبالميم : واد وجبل بالمدينة بينه وبينها ثلاثة برد .

محلم : بميم مضمومة وحاء مهملة مفتوحة فلام مكسورة مشددة وبالميم .

جثامة : بجيم مفتوحة فثاء مثلثة مشددة وبعد الألف ميم مفتوحة وبتاء تأنيث .

عامر بن الأضبط : بضاد معجمة ساكنة وموحدة مفتوحة فطاء مهملة تابعي كبير لأنه لم ير النبي صلى الله عليه وسلم ويقال له مخضرم .

الوطب : بفتح الواو وسكون الطاء المهملة وبالموحدة : زق اللبن خاصة .

فتبينوا : من التبين ، قال في الكشاف : «وهما من التفعل بمعنى الاستفعال أي اطلبوا بيان الأمر [وثباته] ولا تقتحموه من غير روية» . وقرأ حمزة والكسائي : فتثبتوا من التثبت والتأني .

ألقى إليكم السلام : حياكم بتحية الإسلام ، وقرأ نافع ، وابن عامر ، وحمزة : السلم بغير ألف أي الاستسلام والانقياد وفسر به السلام أيضا .

عرض الدنيا : ما كان من مال قل أو كثر .

ذو خشب : بضم الخاء والشين المعجمتين وبالموحدة : واد على ليلة من المدينة .

يين : بتحتانيتين الأولى مفتوحة والثانية ساكنة وبالنون ، وضبطه الصغاني بفتح التحتانيتين : واد به عين من أعراض المدينة .

السقيا : بضم السين المهملة وسكون القاف قرية جامعة من عمل الفرع . [ ص: 192 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث