الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المؤمن يأكل في معى واحد فيه أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم

جزء التالي صفحة
السابق

5079 حدثنا محمد بن سلام أخبرنا عبدة عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن المؤمن يأكل في معى واحد وإن الكافر أو المنافق فلا أدري أيهما قال عبيد الله يأكل في سبعة أمعاء وقال ابن بكير حدثنا مالك عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم بمثله

التالي السابق


قوله ( عبدة ) هو ابن سليمان ، وعبيد الله هو ابن عمر العمري

[ ص: 448 ] قوله ( وإن الكافر ، أو المنافق فلا أدري أيهما قال عبيد الله ) هذا الشك من عبدة ، وقد أخرجه مسلم من طريق يحيى القطان عن عبيد الله بن عمر بلفظ " الكافر " بغير شك ، وكذا رواه عمرو بن دينار كما يأتي في الباب ، وكذا هـو في رواية غير ابن عمر ممن روى الحديث من الصحابة ، إلا أنه ورد عند الطبراني في رواية له من حديث سمرة بلفظ " المنافق " بدل الكافر .

قوله ( وقال ابن بكير ) هو يحيى بن عبد الله بن بكير ، وقد وصله أبو نعيم في المستخرج من طريقه ، ووقع لنا في الموطأ من روايته عن مالك ولفظه المؤمن يأكل في معى واحد ، والكافر يأكل في سبعة أمعاء وأخرجه الإسماعيلي من طريق ابن وهب " أخبرني مالك وغير واحد أن نافعا حدثهم " فذكره بلفظ " المسلم " فظهر أن مراد البخاري بقوله " مثله " أي مثل أصل الحديث لا خصوص الشك الواقع في رواية عبيد الله بن عمر عن نافع .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث