الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في الرجل يصبح جنبا وهو يريد الصيام

1704 حدثنا علي بن محمد حدثنا عبد الله بن نمير عن عبيد الله عن نافع قال سألت أم سلمة عن الرجل يصبح وهو جنب يريد الصوم قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصبح جنبا من الوقاع لا من احتلام ثم يغتسل ويتم صومه

التالي السابق


قوله ( من الوقاع ) أي الجماع والمقصود التنصيص على أن الجنابة كانت اختيارية لا اضطرارية ليكون نصا في محل الخلاف والله أعلم



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث