الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يكره من الأسماء

جزء التالي صفحة
السابق

باب ما يكره من الأسماء

3729 حدثنا نصر بن علي حدثنا أبو أحمد حدثنا سفيان عن أبي الزبير عن جابر عن عمر بن الخطاب قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لئن عشت إن شاء الله لأنهين أن يسمى رباح ونجيح وأفلح ونافع ويسار [ ص: 405 ]

التالي السابق


[ ص: 405 ] قوله : ( لأنهين ) من النهي بنون التوكيد الثقيلة كأنه قال ذلك قبل النهي ، ثم نهى (رباح ) بفتح الراء ضد الخسارة ، والنجاح والفلاح هو الظفر بالمطلوب واليسار من اليسر ضد العسر ، وإنما تكره التسمية بهذه الأسماء ؛ لأن الإنسان إذا سئل بأحد هذه الأسماء فقيل : اسم هو فيقول المجيب لا فيكون الجواب شنيعا تكرهه العقول فالتسمية المؤدية إلى هذا الجواب مكروهة .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث