الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب الألقاب

3741 حدثنا أبو بكر حدثنا عبد الله بن إدريس عن داود عن الشعبي عن أبي جبيرة بن الضحاك قال فينا نزلت معشر الأنصار ولا تنابزوا بالألقاب قدم علينا النبي صلى الله عليه وسلم والرجل منا له الاسمان والثلاثة فكان النبي صلى الله عليه وسلم ربما دعاهم ببعض تلك الأسماء فيقال يا رسول الله إنه يغضب من هذا فنزلت ولا تنابزوا بالألقاب

التالي السابق


قوله : ( ولا تنابزوا بالألقاب ) أي : لا يدعوا بعضكم بعضا بسوء الألقاب والنبز مختص بالسوء عرفا .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث