الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

1122 حدثنا محمود بن غيلان حدثنا سفيان بن عقبة أخو قبيصة بن عقبة حدثنا سفيان الثوري عن موسى بن عبيدة عن محمد بن كعب عن ابن عباس قال إنما كانت المتعة في أول الإسلام كان الرجل يقدم البلدة ليس له بها معرفة فيتزوج المرأة بقدر ما يرى أنه يقيم فتحفظ له متاعه وتصلح له شيئه حتى إذا نزلت الآية إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم قال ابن عباس فكل فرج سوى هذين فهو حرام

التالي السابق


قوله : ( عن موسى بن عبيدة ) بالتصغير الربذي بفتح الراء والموحدة ضعيف قاله الحافظ ( حتى إذا نزلت الآية : إلا على أزواجهم أو ما ملكت أيمانهم ) قال الطيبي يريد أن الله تعالى وصفهم بأنهم يحفظون فروجهم عن جميع الفروج إلا عن الأزواج والسراري ، والمستمتعة ليست زوجة ؛ لانتفاء التوارث إجماعا ، ولا مملوكة ، بل هي مستأجرة نفسها أياما معدودة ، فلا تدخل تحت الحكم . انتهى ، وحديث ابن عباس هذا رواه الحازمي في كتاب الاعتبار ، وقال : هذا إسناد صحيح لولا موسى بن عبيدة الربذي يسكن الربذة . انتهى . قلت قال الحافظ ضعيف كما تقدم ، وقد روي روايات عديدة عن ابن عباس في الرجوع ذكرها الحافظ في الفتح ، وقال يقوي بعضها بعضا .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث