الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في شأن الحساب والقصاص

جزء التالي صفحة
السابق

2422 حدثنا أبو زكريا يحيى بن درست البصري حدثنا حماد بن زيد عن أيوب عن نافع عن ابن عمر قال حماد وهو عندنا مرفوع يوم يقوم الناس لرب العالمين قال يقومون في الرشح إلى أنصاف آذانهم قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح حدثنا هناد حدثنا عيسى بن يونس عن ابن عون عن نافع عن ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه

التالي السابق


قوله : ( حدثنا أبو زكريا يحيى بن درست ) بضمتين وسكون المهملة ابن زياد ثقة من العاشرة .

قوله : ( قال حماد وهو عندنا مرفوع ) يعني أن هذا الحديث ليس بمرفوع صريحا لكنه مرفوع حكما ( يوم يقوم الناس ) أي من قبورهم ( لرب العالمين ) أي لأجل أمره وحسابه وجزائه ( قال يقومون في الرشح ) وفي رواية مسلم : يقوم أحدهم في رشحه . قال في النهاية : الرشح العرق ؛ لأنه يخرج من البدن شيئا فشيئا كما يرشح الإناء المتخلخل الأجزاء ( إلى أنصاف آذانهم ) في رواية لمسلم . حتى يغيب أحدهم في رشحه إلى أنصاف أذنيه .

قوله : ( هذا حديث حسن صحيح ) وأخرجه مسلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث