الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في صلاة الضحى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

476 حدثنا محمد بن عبد الأعلى البصري حدثنا يزيد بن زريع عن نهاس بن قهم عن شداد أبي عمار عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من حافظ على شفعة الضحى غفر له ذنوبه وإن كانت مثل زبد البحر قال أبو عيسى وقد روى وكيع والنضر بن شميل وغير واحد من الأئمة هذا الحديث عن نهاس بن قهم ولا نعرفه إلا من حديثه

التالي السابق


قوله : ( عن نهاس ) بفتح النون وتشديد الهاء وآخره سين مهملة ( بن قهم ) بفتح القاف وسكون الهاء ضعيف من السادسة .

قوله : ( من حافظ على شفعة الضحى ) قال العراقي : المشهور في الرواية ضم الشين ، وقال الهروي وابن الأثير : تروى بالفتح والضم كالغرفة والغرفة وهي مأخوذة من الشفع وهو الزوج ، والمراد ركعتا الضحى كذا في قوت المغتذي ( وإن كانت مثل زبد البحر ) لاشتهاره بالكثرة عند المخاطبين .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث