الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

النهي عن لبس القميص للمحرم

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

النهي عن لبس القميص للمحرم

2669 أخبرنا قتيبة عن مالك عن نافع عن عبد الله بن عمر أن رجلا سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم ما يلبس المحرم من الثياب فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تلبسوا القمص ولا العمائم ولا السراويلات ولا البرانس ولا الخفاف إلا أحد لا يجد نعلين فليلبس خفين وليقطعهما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا شيئا مسه الزعفران ولا الورس

التالي السابق


2669 ( إلا أحد لا يجد نعلين ) قال ابن المنير : فيه استعمال أحد في الإثبات ، وقد خصوه بضرورة الشعر ، وسوغه كونه بعقب نفي .

[ ص: 133 ]

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث