الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما قيل من الشعر في يوم بدر

[ شعر ضرار في رثاء أبي جهل ]

وقال ضرار بن الخطاب الفهري يرثي أبا جهل [ ص: 28 ] :


ألا من لعين باتت الليل لم تنم تراقب نجما في سواد من الظلم     كأن قذى فيها وليس بها قذى
سوى عبرة من جائل الدمع تنسجم     فبلغ قريشا أن خير نديها
وأكرم من يمشي بساق على قدم     ثوى يوم بدر رهن خوصاء رهنها
كريم المساعي غير وغد ولا برم     فآليت لا تنفك عيني بعبرة
على هالك بعد الرئيس أبي الحكم     على هالك أشجى لؤي بن غالب
أتته المنايا يوم بدر فلم يرم     ترى كسر الخطي في نحر مهره
لدى بائن من لحمه بينها خذم     وما كان ليث ساكن بطن بيشة
لدى غلل يجري ببطحاء في أجم     بأجرأ منه حين تختلف القنا
وتدعى نزال في القماقمة البهم     فلا تجزعوا آل المغيرة واصبروا
عليه ومن يجزع عليه فلم يلم     وجدوا فإن الموت مكرمة لكم
وما بعده في آخر العيش من ندم     وقد قلت إن الريح طيبة لكم
وعز المقام غير شك لذي فهم



قال ابن هشام : وبعض أهل العلم بالشعر ينكرها لضرار .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث