الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حديث أبي ذر الغفاري رضي الله تعالى عنه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

20974 حدثنا عفان حدثنا حماد بن سلمة أخبرنا أبو نعامة عن الأحنف بن قيس قال قدمت المدينة وأنا أريد العطاء من عثمان بن عفان فجلست إلى حلقة من حلق قريش فجاء رجل عليه أسمال له قد لف ثوبا على رأسه قال بشر الكنازين بكي في الجباه وبكي في الظهور وبكي في الجنوب ثم تنحى إلى سارية فصلى خلفها ركعتين فقلت من هذا فقيل هذا أبو ذر فقلت له ما شيء سمعتك تنادي به قال ما قلت لهم إلا شيئا سمعوه من نبيهم صلى الله عليه وسلم فقلت يرحمك الله إني كنت آخذ العطاء من عمر فما ترى قال خذه فإن فيه اليوم معونة ويوشك أن يكون دينا فإذا كان دينا فارفضه حدثنا أبو كامل حدثنا حماد حدثنا أبو نعامة السعدي فذكره بإسناده ومعناه ولم يذكر إلا شيئا سمعوه من نبيهم صلى الله عليه وسلم ولا أرى عفان إلا وهم وذهب إلى حديث أبي الأشهب لأن عفان زاده ولم يكن عندنا

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث