الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما روي في إتمام الفريضة من التطوع في الآخرة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3905 باب ما روي في إتمام الفريضة من التطوع في الآخرة .

( أنبأ ) أبو علي الروذباري ، أنبأ أبو بكر محمد بن بكر ، ثنا أبو داود ، ثنا يعقوب بن إبراهيم ، ثنا إسماعيل ، ( ح وأنبأ ) أبو عبد الله الحافظ ، أخبرني محمد بن يزيد العدل ، ثنا إبراهيم بن أبي طالب ، ثنا يعقوب بن إبراهيم الدورقي ، ثنا إسماعيل ابن علية ، ثنا يونس عن الحسن عن أنس بن حكيم الضبي : أنه خاف من زياد - قال أبو داود في روايته من زياد أو ابن زياد - فأتى المدينة فلقي أبا هريرة قال : فنسبني فانتسبت له فقال : يا فتى ألا أحدثك حديثا ؟ قال قلت : بلى يرحمك الله . قال يونس وأحسبه ذكره عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : إن أول ما يحاسب الناس به يوم القيامة من أعمالهم الصلاة ، قال : يقول ربنا - عز وجل - لملائكته وهو أعلم : انظروا في صلاة عبدي أتمها أم نقصها ؟ فإن كانت تامة كتبت له تامة ، وإن كان انتقص منها شيئا قال : انظروا هل لعبدي من تطوع ، فإن كان له تطوع قال : أتموا لعبدي فريضته من تطوعه . ثم تؤخذ الأعمال على ذلكم .

( وأنبأ ) أبو علي الروذباري ، أنبأ أبو بكر بن داسة ، ثنا أبو داود ، ثنا موسى بن إسماعيل ، ثنا حماد ، عن حميد ، عن الحسن ، عن رجل من بني سليط عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي - صلى الله عليه وسلم - نحوه . هذا حديث قد اختلف فيه على الحسن من أوجه كثيرة ، وما ذكرنا أصحها إن شاء الله تعالى .

وروي عن يحيى بن يعمر عن أبي هريرة [ ص: 387 ] - رضي الله عنه - مرفوعا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث