الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب موضع الصدقة ودفع الصدقة في مواضعها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

6919 عبد الرزاق ، عن ابن جريج قال : أخبرني ابن نعيم ، أن ابن مطيع قال : لا أدفع صدقة أموالي إلى ابن الزبير يعلفها خيله ، ويطعمها عبيده ، فأرسل إليه ابن عمر " أنك لم تصب ، ولم تؤدها ، وإن تصدقت بمثلها فلا تقبل منك ، أدها إليهم ، فإنك لم تؤمر أن تدفعها إلا إليهم بر أو أثم " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث