الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

شأن نزول آية السكينة

جزء التالي صفحة
السابق

1051 - شأن نزول آية السكينة .

2595 - وأخرجه الإمام أبو بكر بن خزيمة في باب الرخصة في علامة المبارز [ ص: 450 ] بنفسه ليعلم موضعه . فرواه عن محمد بن يحيى ، عن النفيلي ، حدثني أبو بكر محمد بن أحمد بن بالويه ، ثنا إسحاق بن الحسن الحربي ، ثنا عفان بن مسلم ، ثنا عبد الواحد بن زياد ، ثنا الحارث بن حصيرة ، ثنا القاسم بن عبد الرحمن ، عن أبيه قال : قال ابن مسعود رضي الله عنه ، كنت مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يوم حنين فولى عنه الناس ، وبقيت معه في ثمانين رجلا من المهاجرين والأنصار ، فكنا على أقدامنا نحوا من ثمانين قدما ، ولم نولهم الدبر وهم الذين أنزل الله عليهم السكينة قال : ورسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على بغلته ، يمضي قدما ، فحادت بغلته ، فمال عن السرج فسد نحره فقلت : ارتفع رفعك الله قال : " ناولني كفا من تراب " فناولته فضرب به وجوههم فامتلأ أعينهم ترابا قال : " أين المهاجرون والأنصار ؟ " قلت : هم هنا قال : " اهتف بهم " فجاءوا وسيوفهم في أيمانهم كأنها الشهب وولى المشركون أدبارهم " هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث