الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحديث الثاني والأربعون لا يخرج أحد من المدينة رغبة عنها إلا أبدلها الله خيرا منه

جزء التالي صفحة
السابق

1641 [ ص: 279 ] حديث ثان وأربعون لهشام .

مالك ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : لا يخرج أحد من المدينة رغبة عنها إلا أبدلها الله خيرا منه .

التالي السابق


وهذا الحديث قد وصله معن بن عيسى وأسنده عن مالك ، عن هشام ، عن أبيه ، عن عائشة في الموطأ ولم يسنده غيره في الموطأ ، والله أعلم . وقد روي من حديث أبي هريرة أيضا وحديث جابر .

حدثنا سعيد بن نصر قال : حدثنا قاسم بن أصبغ قال : حدثنا ابن وضاح قال : حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة قال : حدثنا ابن نمير ، عن هاشم بن هاشم قال : حدثني أبو صالح مولى الساعدي ، عن أبي هريرة قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن رجالا يستنفرون عشائرهم فيقولون الخير الخير ، والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ، والذي نفس محمد بيده ، لا يصبر على لأوائها وشدتها أحد إلا كنت له شهيدا أو شفيعا يوم القيامة ، والذي نفس محمد بيده ، إنها لتنفي خبث أهلها كما ينفي الكير خبث الحديد ، والذي نفس محمد بيده ، لا يخرج منها أحد رغبة عنها إلا أبدلها الله خيرا منه .

أخبرنا عبد الله بن محمد بن يوسف ، حدثنا محمد بن أحمد بن يحيى ، حدثنا محمد بن أيوب ، حدثنا أحمد بن عمرو البزار ، حدثنا محمد بن المثنى وعمرو بن علي قالا : حدثنا عبد الوهاب ، عن الجريري ، ، عن أبي نضرة ، عن جابر قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : لا يخرج أحد من المدينة رغبة عنها إلا أبدلها الله به خيرا منه ، والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون .

[ ص: 280 ] معنى هذا - عندي ، والله أعلم - في حياته - صلى الله عليه وسلم - ، وهذا في مثل الأعرابي الذي قال : أقلني بيعتي ، ومعلوم من رغب عن جوار النبي - صلى الله عليه وسلم - أبدله الله خيرا منه .

وأما بعد وفاته - صلى الله عليه وسلم - فقد خرج منها جماعة من أصحابه ولم تعوض المدينة بخير منهم .

.

وروى شعبة قال : حدثني يحيى بن هانئ بن عروة المرادي قال : سمعت نعيم بن دجاجة قال : سمعت عمر بن الخطاب يقول : لا هجرة بعد النبي صلى الله عليه وسلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث