الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4053 وعن سالم أبي النضر قال : دخل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - على عثمان بن مظعون ، وهو [ ص: 19 ] يموت ، فأمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بثوب فسجي عليه ، وكان عثمان نازلا على امرأة من الأنصار يقال لها أم معاذ ، قالت : فمكث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - مكبا عليه طويلا وأصحابه معه ، ثم تنحى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فبكى ، فلما بكى بكى أهل البيت ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم : " رحمك الله أبا السائب " وكان السائب قد شهد معه بدرا قال : فتقول أم معاذ : هنيئا لك أبا السائب الجنة ، فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم : " وما يدريك يا أم معاذ ؟ أما هو فقد جاءه اليقين ، ولا نعلم إلا خيرا " ، قالت : لا والله لا أقولها لأحد بعده أبدا .

رواه الطبراني في الكبير ، وهو مرسل ، ورجاله ثقات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث