الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4197 وعن أنس بن مالك قال : نزل جبريل على النبي - صلى الله عليه وسلم - قال : مات معاوية بن معاوية الليثي ، فتحب أن تصلي عليه ؟ قال : " نعم " ، قال : فضرب بجناحه الأرض ، فلم تبق شجرة ولا أكمة إلا تصعصعت ، [ قال ] : فرفع سريره فنظر إليه فكبر عليه ، وخلفه صفان من الملائكة ، في كل صف سبعون ألف ملك ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم : " يا جبريل ، بما نال هذه المنزلة من الله ؟ قال : بحبه ( قل هو الله أحد ) ، وقراءته إياها ذاهبا وجائيا ، وقائما وقاعدا ، وعلى كل حال " .

رواه أبو يعلى ، والطبراني في الكبير ، وفي إسناد أبي يعلى محمد بن إبراهيم بن العلاء ، وهو ضعيف جدا ، وفي إسناد الطبراني محبوب بن هلال قال الذهبي : لا يعرف ، وحديثه منكر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث