الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إرسال الهدية ومتى تملك

جزء التالي صفحة
السابق

6727 - وعن أم كلثوم بنت أبي سلمة قالت : لما تزوج النبي - صلى الله عليه وسلم - أم سلمة قال لها : " إني أهديت إلى النجاشي حلة ، وأواقي من مسك ، ولا أرى النجاشي إلا قد مات ، ولا أرى هديتي إلا مردودة [ ص: 148 ] علي ، فإن ردت علي فهي لك " . قال : وكان كما قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وردت عليه هديته فأعطى كل امرأة من نسائه أوقية مسك وأعطى أم سلمة بقية المسك والحلة .

رواه أحمد ، والطبراني ، وفيه مسلم بن خالد الزنجي ؛ وثقه ابن معين ، وغيره ، وضعفه جماعة ، وأم موسى بن عقبة أعرفها ، وبقية رجاله رجال الصحيح .

ويأتي حديث أم سلمة في إخباره بالمغيبات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث