الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء أن الصوم لرؤية الهلال والإفطار له

جزء التالي صفحة
السابق

باب ما جاء أن الصوم لرؤية الهلال والإفطار له

688 حدثنا قتيبة حدثنا أبو الأحوص عن سماك بن حرب عن عكرمة عن ابن عباس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تصوموا قبل رمضان صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته فإن حالت دونه غياية فأكملوا ثلاثين يوما وفي الباب عن أبي هريرة وأبي بكرة وابن عمر قال أبو عيسى حديث ابن عباس حديث حسن صحيح وقد روي عنه من غير وجه

التالي السابق


قوله : ( صوموا لرؤيته ) الضمير للهلال على حد توارت بالحجاب اكتفاء بقرينة السياق . قال الطيبي : اللام للتوقيت كقوله تعالى : أقم الصلاة لدلوك الشمس ( دونه ) أي دون الهلال ( غياية ) بفتح الغين المعجمة واليائين المثناتين من تحت ، وهي السحاب ونحوها . قال القاري : هذا هو المشهور في ضبط هذا الحديث . وقال ابن العربي : يجوز أن يجعل بدل الياء الأخيرة باء موحدة من الغيب ، وتقديره ما خفي عليك واستتر ، أو نونا من الغين وهو الحجاب ، كذا في قوت المغتذي .

قوله : ( وفي الباب عن أبي هريرة ) أخرجه الشيخان ( وأبي بكرة ) أخرجه الشيخان ( وابن [ ص: 301 ] عمر ) أخرجه الشيخان .

قوله : ( حديث ابن عباس حديث حسن صحيح ) وأخرجه أحمد والنسائي .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث