الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب البول في المسجد

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب البول في المسجد

1658 عبد الرزاق ، عن معمر ، عن الزهري ، عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة ، أن أعرابيا بال في المسجد فقام إليه القوم فانتهروه ، وأغلظوا له ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : " دعوه ، وأهريقوا على بوله سجلا من [ ص: 424 ] ماء - أو دلوا من ماء - ، فإنما بعثتم ميسرين ، ولم تبعثوا معسرين " ، ثم قام النبي صلى الله عليه وسلم ، والأعرابي خلفه فبينا هم يصلون إذ قال الأعرابي : اللهم ارحمني ، ومحمدا ، ولا ترحم معنا أحدا ، فلما انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له : " لقد تحجرت واسعا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث