الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء أن الجمار التي يرمى بها مثل حصى الخذف

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب ما جاء أن الجمار التي يرمى بها مثل حصى الخذف

897 حدثنا محمد بن بشار حدثنا يحيى بن سعيد القطان حدثنا ابن جريج عن أبي الزبير عن جابر قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يرمي الجمار بمثل حصى الخذف قال وفي الباب عن سليمان بن عمرو بن الأحوص عن أمه وهي أم جندب الأزدية وابن عباس والفضل بن عباس وعبد الرحمن بن عثمان التيمي وعبد الرحمن بن معاذ قال أبو عيسى هذا حديث حسن صحيح وهو الذي اختاره أهل العلم أن تكون الجمار التي يرمى بها مثل حصى الخذف

التالي السابق


( باب ما جاء أن الجمار التي يرمي بها مثل حصى الخذف ) أي صغارا كالباقلاء .

قوله : ( يرمي الجمار بمثل حصى الخذف ) قال العلماء : هو نحو حبة الباقلاء . قاله النووي . وقال : قال أصحابنا : ولو رمى بأكبر منها أو أصغر جاز ، وكان مكروها ، انتهى .

قوله : ( وفي الباب عن سليمان بن عمرو بن الأحوص عن أمه وهي أم جندب الأزدية ) صحابية وابنها سليمان كوفي مقبول من الثانية ( وابن عباس والفضل بن عباس وعبد الرحمن بن عثمان التيمي وعبد الرحمن بن معاذ ) أما حديث أم جندب فأخرجه أبو داود وابن ماجه . وأما حديث ابن عباس فأخرجه النسائي وابن ماجه . وأما حديث الفضل بن عباس فأخرجه مسلم وفيه : عليكم بحصى الخذف الذي ترمى به الجمرة . وفي رواية أخرى له : والنبي -صلى الله عليه وسلم- يشير بيده كما يخذف الإنسان ، وأما حديث ابن عباس وحديث عبد الرحمن بن عثمان وعبد الرحمن بن معاذ فلينظر من أخرجهم .

قوله : ( هذا حديث حسن صحيح ) وأخرجه مسلم .

[ ص: 548 ]

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث