الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحديث الثالث رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم على لبنتين مستقبلا بيت المقدس لحاجته

455 [ ص: 302 ] حديث ثالث وثلاثون ليحيى بن سعيد

مالك ، عن يحيى بن سعيد ، عن محمد بن يحيى بن حبان ، عن عمه واسع بن حبان ، عن عبد الله بن عمر أنه كان يقول : إن ناسا يقولون : إذا قعدت على حاجتك ، فلا تستقبل القبلة ولا بيت المقدس ، قال عبد الله : لقد ارتقيت على ظهر بيت لنا ، فرأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - على لبنتين مستقبلا بيت المقدس لحاجته .

التالي السابق


لم يختلف عن مالك في هذا الحديث ، وتابعه على لفظه في هذا الحديث عبد الوهاب الثقفي ، وسليم بن بلال . ذكره المروزي ، عن إسحاق ، عن عبد الوهاب ، عن سليمان : كلاهما عن يحيى بن سعيد بإسناده هذا ، مثل حديث مالك في استقبال بيت المقدس خاصة لا زيادة .

ورواه جماعة عن يحيى بن سعيد بإسناده ، فقالوا فيه : على لبنتين يقضي حاجته نحو القبلة ، وربما زاد بعضهم أو بيت المقدس .

ورواه عبيد الله بن عمر ، عن محمد بن يحيى بن حبان ، عن عمه ، عن ابن عمر قال فيه : رأيت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - جالسا لحاجته مستقبل بيت المقدس مستدبر الكعبة .

وفي هذا الحديث أن قوما يقولون : لا تستقبل الكعبة ولا بيت المقدس لحاجة الإنسان ، ومن قال ذلك في بيت المقدس من العلماء : ابن سيرين ، ومجاهد ، وإبراهيم ، وقد ذكرنا ما للفقهاء من المذاهب في هذا الباب في باب إسحاق ، والحمد لله .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث