الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قصة إسلام الطفيل بن عمرو الدوسي

إسلام الطفيل بن عمرو الدوسي:

وقد أسلم أيضا الطفيل بن عمرو الدوسي وقد كان شاعرا، وقد حذرته قريش من أن يستمع إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وخوفوه بأنه ساحر يفرق بين المرء وزوجه، حتى وصل به الأمر أن وضع في أذنه ما يصمها عن الاستماع.

إلا أنه لما أراد الله له الهداية والرشاد جعله يستمع إلى بعض ما يقرأ النبي صلى الله عليه وسلم فعاد إلى نفسه ولامها كيف يكون شاعرا لبيبا ثم لا ينظر فيما يقول الرسول صلى الله عليه وسلم فإن كان خيرا علمه وإن كان غير ذلك تركه ولم يستمع له.

فلما سمع كلام النبي صلى الله عليه وسلم وعلم أنه الحق طلب من النبي صلى الله عليه وسلم أن يجعل الله له آية، فجعل له نورا في سوطه، وقد عاد إلى قومه وظل فيهم يدعوهم إلى الله حتى أسلموا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث