الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى إنا جعلنا ما على الأرض زينة لها لنبلوهم

جزء التالي صفحة
السابق

إنا جعلنا ما على الأرض زينة لها [ 7 ] .

قيل : " ما " و " زينة " مفعولان ، ويكون فيه تقديران : أحدهما أنه مخصوص للشجر والثمر والمال وما أشبههن ، والآخر أنه عموم لأنه دال على بارئه ، وقول آخر أن " جعلنا " ههنا بمعنى " خلقنا " يتعدى إلى " ما " و " زينة " مفعول من أجله ، وهذا قول حسن ، ( لنبلوهم ) أي لنختبرهم فنأمرهم بالطاعة لننظر ( أيهم أحسن عملا ) فالحسن العمل الذي يزهد في الزينة ،

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث