الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

13 - باب: لغو اليمين ومن حلف على يمين فوكدها

1723 - أخبرنا الشافعي رضي الله عنه، قال: أخبرنا سفيان، قال: حدثنا عمرو وابن جريج، عن عطاء، قال: ذهبت أنا وعبيد بن عمير إلى عائشة رضي الله عنها، وهي معتكفة في ثبير فسألتها عن قول الله عز وجل: لا يؤاخذكم الله باللغو في أيمانكم [البقرة: 225] قالت: هو: لا والله، بلى والله.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث