الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الإمامة وما كان فيها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

باب الإمامة وما كان فيها

1874 عبد الرزاق ، عن ابن جريج ، عن عطاء قال : " ما أحب أن أؤم أحدا أبدا إلا أهل بيتي من أجل أنه إن نقص من الصلاة فإن عليه إثم ما نقص من صلاته ، وصلاتهم ، وأشياء يحق على الإمام ، ورآه يخشى أن لا يؤديها " .

[ ص: 488 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث