الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى في الدنيا والآخرة ويسألونك عن اليتامى

جزء التالي صفحة
السابق

قل إصلاح لهم خير [ 220 ] .

ابتداء وخبر . ( وإن تخالطوهم فإخوانكم ) شرط وجوابه ، والتقدير : فهم إخوانكم . ويجوز في غير القرآن : فإخوانكم ، والتقدير : فتخالطون إخوانكم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث