الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى أو يصبح ماؤها غورا فلن تستطيع له طلبا

أو يصبح ماؤها غورا فلن تستطيع له طلبا

41 - أو يصبح ماؤها غورا غائرا أي : ذاهبا في الأرض فلن تستطيع له طلبا فلا يتأتى منك طلبه فضلا عن الوجود والمعنى: إن ترن أفقر منك فأنا أتوقع من صنع الله أن يقلب ما بي وما بك من الفقر والغنى فيرزقني لإيماني جنة خيرا من جنتك ويسلبك لكفرك نعمته ويخرب بساتينك

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث