الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الخليع

الشاعر المفلق أبو علي ، الحسين بن الضحاك ، الباهلي مولاهم البصري الخليع . مدح الخلفاء ، وسار شعره ، وعمر دهرا . وكان يذكر موت شعبة ، وكان ذا ظرف ومجون ، وتفنن في بديع النظم ، وكان نديما مع إسحاق الموصلي .

مات سنة خمسين ومائتين . وله بضع وتسعون سنة . وشهر بالخليع لمجونه وهناته . وهو القائل : [ ص: 192 ]

لا وحبيك لا أصا فح بالدمع مدمعا     من بكى شجوه استرا
ح وإن كان موجعا     كبدي في هواك أس
قم من أن يقطعا     لم تدع سورة الضنى
في للسقم موضعا

وله :

صل بخدي خديك تلق عجيبا     من معان يحار فيها الضمير
فبخديك للرياض ربيع     وبخدي للدموع غدير

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث