الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


زيد بن أخزم ( خ ، 4 )

الحافظ المجود أبو طالب ، الطائي البصري . [ ص: 261 ]

سمع يحيى بن سعيد القطان ، ومعاذ بن هشام ، وابن مهدي ، وعبد القاهر بن شعيب ، وسعيد بن عامر ، وطبقتهم .

وعنه : البخاري ، وأرباب السنن الأربعة ، وأبو عروبة الحراني ، والبغوي ، وعبد الله بن وهب الدينوري ، وابن صاعد ، والمحاملي ، وآخرون .

وثقه النسائي . وكان ممن قتلته الزنج والأوباش الواثبون على البصرة مع الخبيث في سنة سبع وخمسين ومائتين .

أخبرنا علي بن أحمد العلوي ، أخبرنا ابن القطيعي ، أخبرنا ابن الزاغوني ، أخبرنا أبو نصر الزينبي ، أخبرنا أبو طاهر المخلص ، حدثنا يحيى بن محمد ، حدثنا زيد بن أخزم ، حدثنا عبد القاهر بن شعيب ، حدثنا ابن عون ، عن محمد ، عن أبي هريرة ، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال : لا يزال العبد في صلاة ما كانت الصلاة تحبسه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث