الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر البيان بأن قوله صلى الله عليه وسلم فما أمرتكم بشيء فأتوا منه ما استطعتم

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 202 ] ذكر البيان بأن قوله صلى الله عليه وسلم : فما أمرتكم بشيء فأتوا منه ما استطعتم . أراد به : ما أمرتكم بشيء من أمر الدين ، لا من أمر الدنيا .

23 - أخبرنا أحمد بن الحسن بن عبد الجبار ، قال : حدثنا عبد الله بن الرومي ، قال : حدثنا النضر بن محمد ، قال : حدثنا عكرمة بن عمار ، قال : حدثني أبو النجاشي ، قال : حدثني رافع بن خديج ، قال : قدم نبي الله صلى الله عليه وسلم المدينة وهم يؤبرون النخل - يقول يلقحون - قال : فقال : ما تصنعون ؟ فقالوا : شيئا كانوا يصنعونه ، فقال : لو لم تفعلوا كان خيرا ، فتركوها فنفضت ، أو نقصت ، فذكروا ذلك له ، فقال صلى الله عليه وسلم : إنما أنا بشر ، إذا حدثتكم بشيء من أمر دينكم فخذوا به ، وإذا حدثتكم بشيء من دنياكم ، فإنما أنا بشر .

قال عكرمة هذا أو نحوه .

[ ص: 203 ] أبو النجاشي مولى رافع ، اسمه عطاء بن صهيب : قاله الشيخ .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث