الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن ورضي له قولا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن ورضي له قولا

109 - يومئذ لا تنفع الشفاعة إلا من أذن له الرحمن محل "من" رفع على البدل من الشفاعة بتقدير حذف المضاف أي : لا تنفع الشفاعة إلا شفاعة من أذن له الرحمن أي : أذن للشافع في الشفاعة ورضي له قولا أي : رضي الله تعالى عنه قولا لأجله بأن يكون المشفوع له مسلما أو نصب على أنه مفعول "تنفع"

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث