الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى

116 - وإذ قلنا منصوب باذكر للملائكة اسجدوا لآدم قيل هو السجود اللغوي الذي هو الخضوع والتذلل أو كان آدم كالقبلة لضرب تعظيم فيه له فسجدوا إلا إبليس عن ابن عباس - رضي الله عنهما - أن إبليس كان ملكا من جنس المستثنى منهم ، وقال الحسن : الملائكة لباب الخليقة من الأرواح ولا يتناسلون وإبليس من نار السموم وإنما صح استثناؤه منهم ؛ لأنه كان يصحبهم ويعبد الله معهم أبى جملة مستأنفة كأنه جواب لمن قال لم لم يسجد؟ والوجه أن لا يقدر له مفعول وهو السجود المدلول عليه بقوله فسجد وأن يكون معناه: أظهر الإباء وتوقف

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث