الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة الكافر

جزء التالي صفحة
السابق

مسألة الكافر

2051 أخبرنا أحمد بن أبي عبيد الله قال حدثنا يزيد بن زريع عن سعيد عن قتادة عن أنس أن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن العبد إذا وضع في قبره وتولى عنه أصحابه إنه ليسمع قرع نعالهم أتاه ملكان فيقعدانه فيقولان له ما كنت تقول في هذا الرجل محمد صلى الله عليه وسلم فأما المؤمن فيقول أشهد أنه عبد الله ورسوله فيقال له انظر إلى مقعدك من النار قد أبدلك الله به مقعدا خيرا منه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيراهما جميعا وأما الكافر أو المنافق فيقال له ما كنت تقول في هذا الرجل فيقول لا أدري كنت أقول كما يقول الناس فيقال له لا دريت ولا تليت ثم يضرب ضربة بين أذنيه فيصيح صيحة يسمعها من يليه غير الثقلين

التالي السابق


2051 [ ص: 98 ] ( لا دريت , ولا تليت ) قال الخطابي : هكذا يرويه المحدثون , والصواب : ولا ائتليت على وزن افتعلت من قولهم : ما ألوت هذا الأمر أي : ما استطعته , وقال : معناه , ولا قرأت أي : لا تلوت , فقلبوا الواو ليزدوج الكلام مع دريت ، قال الأزهري : ويروى : أتليت , يدعو عليه أن لا يتلو أهله أي : لا يكون لها أولاد تتلوها .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث