الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قول عروة إذا كنت في سفر فإن شئت أن تؤذن وتقيم فعلت

161 134 - ومثله حديثه عن هشام بن عروة ; أن أباه قال له : إذا كنت في سفر ; فإن شئت أن تؤذن ، وتقيم - فعلت ، وإن شئت فأقم ، ولا تؤذن .

التالي السابق


4233 - وذلك نحو رواية ابن القاسم عن مالك ; أن الأذان إنما يجب في الحضر عند الجماعات ، والحجة له أن المسافر قد سقطت عنه الجمعة ، فكذلك الجماعة .

4234 - ولا معنى للتأذين إلا ليجتمع الناس .

4235 - وحجة من قال : إن المكتوبات تقام بأذان وإقامة في الحضر والسفر - إجماع المسلمين على الأذان لها في الأمصار ، وأن ذلك من سنتها ; فلا تسقط تلك السنة في السفر ; إذ لم يجمعوا على سقوطها .

[ ص: 86 ] 4236 - وكان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يؤذن له في السفر والحضر ، ويأمر بذلك .

4237 - وقد أجمعوا على أنه جائز للمسافر الأذان ، وأنه محمود عليه ، مأجور فيه .

4238 - فدل على أن ذلك ليس كما قال من زعم أنه لا معنى له ، إلا ليجتمع الناس ، وأن لذلك فضلا كثيرا .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث