الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ابن خيرون

الإمام أبو جعفر ، محمد بن خيرون المعافري مولاهم القرطبي .

قال بعضهم : كنت جالسا عند ابن أبي خنزير ، فدخل شيخ ذو هيئة وخشوع ، فبكى ابن أبي خنزير وقال : السلطان -يعني عبيد الله - وجه إلي يأمرني بدوس هذا حتى يموت . ثم بطحه ، وقفز عليه السودان حتى مات ، لجهاده وبغضه لعبيد الله وجنده .

وكان سعى به المروذي اللعين ، ولما رأى ابن أبي خنزير كثرة أذاه للعلماء ، تحيل وسعى به ، حتى قتله عبيد الله سنة ثلاثمائة أو بعدها . فيا ما لقي الإسلام وأهله من عبيد الله المهدي الزنديق !

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث