الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

من كره العلم ولم يرخص فيه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3407 ( 6 ) من كره العلم ولم يرخص فيه .

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الرحيم بن سليمان عن إسماعيل بن سميع عن مسلم البطين عن أبي عمرو الشيباني قال : جاء شيخ فسلم على علي وعليه جبة من طيالسة في مقدمها ديباج ، فقال علي : ما هذا النتن تحت طيتك ، فنظر الشيخ يمينا وشمالا فقال : ما أرى شيئا ، قال : يقول الرجل : إنما يعني الديباج ، قال : يقول الرجل : إذا نلقيه ولا نعود [ ص: 13 ]

( 2 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا الأعمش عن عبد الله بن مرة عن حذيفة أمر رجلا عليه طيلسان عليه أزرار ديباج فقال : متقلد قلائد الشيطان .

( 3 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا عبد الأعلى عن هشام عن الحسن ومحمد أنهما كرها العلم في الثوب .

( 4 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع قال حدثنا الأعمش عن مجاهد أن ابن عمر اشترى عمامة فرأى فيها علما فقطعه .

( 5 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن الحكم بن عطية عن النضر بن عبد الله أن قيس بن عباد وفد إلى معاوية فكساه ريطة ففتق علمها وارتدى بها .

( 6 ) حدثنا أبو بكر قال حدثنا وكيع عن موسى بن عبيد عن خالد بن يسار عن جابر بن عبد الله قال : كنا نقطع الأعلام .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث