الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

3912 (12) باب في الانتعال وآدابه

[ 2007 ] عن جابر قال: سمعت النبي صلى الله عليه وسلم في غزوة غزوناها يقول: استكثروا من النعال، فإن الرجل لا يزال راكبا ما انتعل.

رواه مسلم (2096).

التالي السابق


(12) ومن باب الانتعال

قوله - صلى الله عليه وسلم -: ( استكثروا من النعال، فإن الرجل لا يزال راكبا ما انتعل ) هذا كلام بليغ، ولفظ فصيح؛ بحيث لا ينسج على منواله، ولا يؤتى بمثاله. وهو إرشاد إلى المصلحة، وتنبيه على ما يخفف المشقة، فإن الحافي المديم للمشي يلقى من الآلام، والمشقات، بالعثار، والوجى، ما يقطعه عن المشي، ويمنعه من الوصول إلى مقصوده بخلاف المنتعل; فإنه لا يحصل له ذلك فيدوم مشيه، فيصل إلى مقصوده كالراكب، فلذلك شبهه بالراكب؛ حيث قال: ( لا يزال راكبا ما انتعل ).



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث