الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قوله تعالى فذاقت وبال أمرها وكان عاقبة أمرها خسرا

جزء التالي صفحة
السابق

فذاقت وبال أمرها [9] قال السدي : أي عقوبة أمرها ، وأمرها الكفر والعصيان ( وكان عاقبة أمرها خسرا ) أي غبنا؛ لأنهم باعوا نعيم الآخرة بحظ خسيس من الدنيا باتباع أهوائهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث