الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصلاة في أعطان الإبل

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

394 ( 156 ) الصلاة في أعطان الإبل

( 1 ) حدثنا أبو بكر قال : حدثنا هشيم قال : أخبرنا يونس عن الحسن عن عبد الله بن مغفل المزني قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : صلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في أعطان الإبل فإنها خلقت من الشياطين .

( 2 ) حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن أبي ليلى عن البراء بن عازب قال : سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في مبارك الإبل فقال لا تصلوا فيها وسئل عن الصلاة في مرابض الغنم فقال : صلوا فيها فإنها بركة .

( 3 ) حدثنا عبد الله بن إدريس عن الأعمش عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن أبي ليلى عن البراء عن النبي صلى الله عليه وسلم نحوه ولم يذكر فإنها بركة .

( 4 ) حدثنا يزيد بن هارون قال : أخبرنا هشام عن محمد عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا لم تجدوا إلا مرابض الغنم ومعاطن الإبل فصلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في أعطان الإبل .

( 5 ) حدثنا زيد بن حباب قال : نا عبد الملك بن الربيع بن سبرة عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا تصلي في أعطان الإبل وتصلي في مراح الغنم .

( 6 ) حدثنا وكيع عن محمد بن قيس عن جعفر بن أبي ثور عن جابر بن سمرة قال : يصلى في مرابض الغنم ولا يصلى في أعطان الإبل .

( 7 ) حدثنا يحيى بن سعيد عن حسين المعلم عن ابن بريدة عن ماعز بن نضلة قال : أتانا أبو ذر فدخل زرب غنم لنا فصلى فيه .

( 8 ) حدثنا عبدة عن هشام بن عروة قال : حدثني رجل سأل عبد الله بن عمر عن الصلاة في أعطان الإبل قال : فنهاه وقال صل في مراح الغنم [ ص: 422 ]

( 9 ) حدثنا أبو أسامة عن شعبة عن أبي التياح عن أنس قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي في مرابض الغنم قبل أن يبنى المسجد .

( 10 ) حدثنا ابن عيينة عن ابن أبي نجيح عن إسماعيل بن عبد الرحمن أن عمر صلى في مكان فيه دمن .

( 11 ) حدثنا عبد الرحمن بن مهدي عن صخر بن جويرية عن عاصم بن المنذر قال : خرج ابن الزبير إلى المزدلفة في غير أشهر الحج فصلى بنا في مراح الغنم وهو يجد أمكنة سواها لو شاء لصلى فيهما وما رأيته فعل ذلك إلا ليرينا .

( 12 ) حدثنا أبو داود عن الحكم بن عطية قال : سمعت محمدا يقول كانوا إذا لم يجدوا إلا أن يصلوا في مرابض الغنم ومرابض الإبل صلوا في مرابض الغنم .

( 13 ) حدثنا ابن نمير عن إسماعيل بن أبي خالد عن إبراهيم قال : صل في دمن الغنم .

( 14 ) حدثنا محمد بن فضيل عن عباد بن راشد عن الحسن أنه كان كره الصلاة في أعطان الإبل ولا يرى بها بأسا في أعطان الغنم .

( 15 ) حدثنا غندر عن شعبة عن أبي حمزة قال سمعت عبيد بن عمير يقول إن لي لعناقا تنام معي في مسجد وتبعر فيه .

( 16 ) حدثنا وكيع عن إسرائيل عن جابر عن عامر عن جندب بن عامر السلمي أنه كان يصلي في أعطان الإبل ومرابض الغنم .

( 17 ) حدثنا وكيع قال : حدثنا سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عمن سمع جابر بن سمرة يقول كنا نصلي في مرابض الغنم ولا نصلي في أعطان الإبل .

( 18 ) حدثنا وكيع قال : حدثنا هشام بن عروة قال : حدثني رجل عن عبد الله بن عمرو قال : صلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في أعطان الإبل .

( 19 ) حدثنا وكيع قال : حدثنا ابن أبي خالد عن إبراهيم قال : لا بأس في دمنة الغنم .

( 20 ) حدثنا وكيع في رجل صلى في أعطان الإبل يجزيه ولا يتوضأ من لحوم الإبل .

( 21 ) حدثنا عبيد الله قال : أخبرنا إسرائيل عن أشعث بن أبي الشعثاء عن جعفر بن أبي ثور [ ص: 423 ] عن جابر بن سمرة قال : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نصلي في مرابض الغنم ولا نصلي في أعطان الإبل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث