الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


ابن المحاملي

الإمام الكبير ، شيخ الشافعية ، أبو الحسن ، أحمد بن محمد بن أحمد بن القاسم بن إسماعيل ، الضبي البغدادي الشافعي ، ابن المحاملي ، أحد الأعلام . [ ص: 404 ]

تفقه على الشيخ أبي حامد وخلفه في حلقته ، وكان عجبا في الفهم والذكاء وسعة العلم .

ارتحل به والده ، فأسمعه من علي بن عبد الرحمن البكائي وغيره . وسمع ببغداد من أبي الحسين بن المظفر ، والطبقة . تلمذ له أبو بكر الخطيب ، وروى عنه .

وروى أبوه عن إسماعيل الصفار ونحوه ، ومات سنة سبع وأربعمائة .

قال الشريف المرتضى : دخل علي أبو الحسن بن المحاملي مع الشيخ أبي حامد ، ولم أكن عرفته ، قال لي أبو حامد : هذا أبو الحسن بن المحاملي ، وهو اليوم أحفظ للفقه مني .

قال أبو إسحاق الشيرازي : تفقه بأبي حامد ، وله عنه تعليقة تنسب إليه ، وله مصنفات كثيرة في الخلاف والمذهب .

قلت : ألف كتاب " المجموع " في عدة مجلدات ، و " المقنع " . ‎ مجلد ، [ ص: 405 ] وكتاب " اللباب " وغير ذلك . ولم يطل عمره توفي في ربيع الآخر سنة خمس عشرة وأربعمائة وله سبع وأربعون سنة رحمه الله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث