الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يرجى في كيل الطعام من البركة

باب ما يرجى في كيل الطعام من البركة

2231 حدثنا هشام بن عمار حدثنا إسمعيل بن عياش حدثنا محمد بن عبد الرحمن اليحصبي عن عبد الله بن بسر المازني قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول كيلوا طعامكم يبارك لكم فيه

التالي السابق


قوله : ( كيلوا طعامكم ) قال المظهري : الغرض من كيل الطعام معرفة مقدار ما يبيع الرجل ويشتري لئلا يكون مجهولا ، وكذا إذ لم يكل ما ينفق على العيال ليعرف ما يدخر لتمام السنة ، فأمروا بالكيل ليكونوا على علم ويقين ، ومن راعى أمره - صلى الله عليه وسلم - يجد بركة عظيمة في الدنيا وأجرا عظيما في الأخرى . وفي الزوائد إسناد حديث عبد الله بن بشر صحيح ، ورجاله ثقات ، وفي إسناد حديث أبي أيوب بقية بن الوليد وهو مدلس ، وأصل الحديث في البخاري .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث