الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة الخضر وإلياس هل هما معمران

[ ص: 337 ] وسئل رحمه الله عن " الخضر " و " إلياس " : هل هما معمران ؟ بينوا لنا رحمكم الله تعالى .

التالي السابق


فأجاب : - إنهما ليسا في الأحياء ; ولا معمران ; وقد سأل إبراهيم الحربي أحمد بن حنبل عن تعمير الخضر وإلياس وأنهما باقيان يريان ويروى عنهما فقال الإمام أحمد : من أحال على غائب لم ينصف منه ; وما ألقى هذا إلا شيطان .

وسئل " البخاري " عن الخضر وإلياس : هل هما في الأحياء ؟ فقال : كيف يكون هذا وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم { لا يبقى على رأس مائة سنة ممن هو على وجه الأرض أحد } " ؟ وقال أبو الفرج ابن الجوزي : قوله تعالى { وما جعلنا لبشر من قبلك الخلد } وليس هما في الأحياء والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث