الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة أرملة شهد الشهود برشدها فاختارت أن تكون تحت حجر أبيها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 41 ] وسئل عن رجل له بنت أرملة وعقد عقدها وتلفظ للشهود برشدها فلما تيقنت البنت بذلك اختارت أن تكون تحت حجر أبيها وما اختارت الرشد .

فهل لأبيها أن يفسخ الرشد ؟ أم لا ؟ .

التالي السابق


فأجاب : الحمد لله .

بعد أن تصير رشيدة لا يمكن أن تكون تحت الحجر ; لكن لها ألا تتصرف في مالها إلا بإذن أبيها فإن قالت : أنا لا أتصرف إلا بإذن أبي كان لها ذلك إذا لم يكن التصرف واجبا عليها .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث