الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما دعا به النبي في مسجد الفتح

جزء التالي صفحة
السابق

4360 ( 175 ) ما دعا به النبي صلى الله عليه وسلم في مسجد الفتح الذي يقال له : مسجد الأحزاب

( 1 ) حدثنا عبيد الله بن موسى قال أخبرنا موسى بن عبيدة عن عمر بن الحكم الأنصاري قال : سألته : هل صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في مسجد الفتح الذي يقال له : مسجد الأحزاب ؟ قال : لم يصل فيه لكنه دعا فكان من دعائه أن قال : اللهم لك الحمد لا هادي لمن أضللت ولا مضل لمن هديت ، ولا مهين لمن أكرمت ولا مكرم لمن أهنت ، ولا ناصر لمن خذلت ولا خاذل لمن نصرت ، ولا معز لمن أذللت ولا مذل لمن أعززت ، ولا رازق لمن حرمت ولا حارم لمن رزقت ، ولا مانع لمن أعطيت ولا معطي لمن منعت ، ولا رافع لمن خفضت ولا خافض لمن رفعت ولا ساتر لمن خرقت ولا خارق لمن سترت ؛ ولا مقرب لمن باعدت ولا مباعد لمن قربت ، ثم دعا عليهم فلم يصبح في المدينة كذاب من الأحزاب ولا من المشركين إلا أهلكه الله غير حيي بن أخطب وقريظة قتلها الله وشتتها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث