الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في رجل له دور فأوصى بثلثها أيجمع له في موضع أم لا

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4476 ( 9 ) ( في رجل له دور فأوصى بثلثها ، أيجمع ) له في موضع أم لا ؟

( 1 ) حدثنا حماد بن خالد عن عبد الله بن جعفر عن سعد بن إبراهيم قال : سألت القاسم عن رجل كانت له مساكن فأوصى بثلث كل مسكن له ، قال : يخرج حتى يكون في مسكن واحد .

( 2 ) حدثنا يعلى عن عبد الملك عن عطاء في رجل أوصى بثلث ماله وأشياء سوى ذلك ، وترك دارا يكون ثلثها ، أيعطاها الموصى له بالثلث ؟ قال : لا ولكن يعطى بالحصة من المال والدار .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث