الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الرجل يوصي بوصية فيها عتاقة

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4509 [ ص: 302 ] في الرجل يوصي بوصية فيها عتاقة

( 1 ) حدثنا حفص عن ليث عن مجاهد عن عمر قال : إذا كانت وصية وعتاقة تحاصوا .

( 2 ) حدثنا حفص وابن علية عن أشعث عن نافع عن ابن عمر قال : إذا كانت عتاقة ووصية بدئ بالعتاقة .

( 3 ) حدثنا حفص عن أشعث وحجاج عن الحكم عن شريح أنه كان يبدأ بالعتاقة .

( 4 ) حدثنا جرير عن مغيرة عن حماد عن إبراهيم في الرجل يوصي بعتاق عبده في مرضه ويوصي معه بوصايا ، قال : يبدأ بعتاق العبد قبل الوصايا ، فإن أوصى أن يشتري له نسمة فتعتق ، كانت النسمة كسائر الوصية .

( 5 ) حدثنا ابن علية عن يونس عن الحسن أنه كان يقول : يبدأ بالعتاق وإن أتى ذلك على الثلث كله .

( 6 ) حدثنا ابن علية عن أيوب عن محمد أنه كان يقول في الوصية يكون فيها العتق فتزيد على الثلث ، قال : الثلث بينهم بالحصص .

( 7 ) حدثنا هشيم عن الشيباني عمن حدثه عن مسروق أنه قال في العتاقة والوصية ، قال : يبدأ بالوصية .

( 8 ) حدثنا وكيع قال ثنا سفيان عن منصور عن الشعبي قال بالحصص .

( 9 ) حدثنا وكيع عن سفيان عن منصور عن إبراهيم قال : يبدأ بالعتاقة .

( 10 ) حدثنا جرير عن مغيرة عن حماد عن إبراهيم قال : إنما يبدأ بالعتاقة إذا سمى مملوكا بعينه .

( 11 ) حدثنا وكيع قال : قال سفيان : إذا أوصى بأشياء وقال : أعتقوا عني فبالحصص ، وإذا أوصى فقال : فلان حر ، بدئ بالعتاقة [ ص: 303 ] حدثنا وكيع عن سفيان عن ابن جريج عن عطاء قال : يبدأ بالعتاقة .

( 13 ) حدثنا أبو خالد عن حجاج عن عطاء قال : بالحصص .

( 14 ) حدثنا أبو خالد عن حجاج عن الحكم عن إبراهيم قال ، يبدأ بالعتاقة .

( 15 ) حدثنا عبد السلام عن حجاج عن الشعبي في رجل مات وترك ألفي درهم وعبدا رقمته ألف درهم وأوصى لرجل بخمسمائة وعتق العبد ، قال : يعتق العبد وتبطل الوصية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث