الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الصيام

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

7 - كتاب الصيام .

بسم الله الرحمن الرحيم .

7 - 1 - باب في قوله تعالى : ( كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم ) .

4771 عن دغفل بن حنظلة ، عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال : " كان على النصارى صوم شهر رمضان ، وكان عليهم ملك فمرض ، فقال : لئن شفاه الله ليزيدن عشرة أيام ، ثم كان عليهم ملك بعده فأكل اللحم فوجع ، فقال : لئن شفاه الله ليزيدن ثمانية أيام ، ثم كان عليهم ملك بعده فقال : ما يفرغ من هذه الأيام أن نتمها ، ونجعل صيامنا في الربيع ، فصارت خمسين يوما " .

رواه الطبراني في الأوسط مرفوعا كما تراه ، ورواه الطبراني في الكبير موقوفا على دغفل ، ورجال إسنادهما رجال الصحيح .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث